شهر زاد

هكذا قتلت شهر زاد: اعترافات امرأة عربية غامضة

بصراحة، ومن أول الطريق: أنا لا أحب شهر زاد.

أعلم أنه ينبغي لي، لكوني امرأة لبنانية وعربية، أن أكون معجبة بها، أو أن أكون على الأقل متضامنة معها ولكن لست.

قد يبدو للوهلة الأولى أني أغار منها، لا تنفك الألسن تلهج باسمها كلما أتى أحدهم في العالم على ذكر الأدب العربي المكتوب بأقلام نساء، لكني صدقا، لا أغار منها بل أكثر من ذلك: لا يمكنني، منطقيا نظريا وعلميا أن أغار منها.

هل ترونني مصابة بنوع من البارا نويا، أم توافقونني الرأي على أن خطتها تبعث برسالة مشوهة ومؤذية إلى النساء تقول لها بوضوح “سايرن الرجل، امنحه ما تملكن، وما يشتهي، وسوف يدعكن وشأنكن”.

قسم الكتاب إلى عدة مواضيع:

  • كي أبدأ.
  • امرأة عربية تقرأ الماركي دو ساد.
  • امرأة عربية لا تنتمي إلى أي مكان.
  • امرأة عربية تكتب شعرا إيروتيكيا.
  • امرأة عربية تؤسس مجلة عن الجسد.
  • امرأة عربية تعيد تعريف أنوثتها.
  • امرأة عربية لا تخاف استفزاز الله.
  • امرأة عربية تعيش وتقول لا.
  • كي أبدأ ثانية.
  • بيان الجريمة _ هكذا قتلت شهر زاد.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *