المراة والجريمة

جريمة القتل عند المرأة: دراسة في علم اجتماع الجريمة

تعد الجريمة من الظواهر التي لا زالت تستقطب اهتمام الباحثين والعلماء لما لها من الآثار التي تنعكس على صيرورة الحياة الاجتماعية بكل مجرياتها وتمس بسلامة الأفراد المادية والمعنوية، فمعظم الأبحاث حول الجريمة والمجرم بصفة عامة في ميدان علم الإجرام تناولت الجريمة كظاهرة نفس _ اجتماعية تحتاج إلى دراسة تحليله؛ بغرض الوصول إلى الأسباب الكامنة وراء ارتكاب هذا الفعل، وكذلك دراستها كسلوك فردي ناشئ عن إرادة إجرامية، وجدير بالذكر أن هذه الظاهرة ليست نتاج عامل فحسب، وإنما مجموعة متغايرة ومتباينة من العوامل التي تختلف باختلاف الجريمة في حد ذاتها، وباختلاف مقترفها سواء كان رجلا أو امرأة.

وهذا الكتاب يتحدث عن جريمة القتل عند المرأة في المجتمع الجزائري، وفي المقابل البحث عن العوامل والآثار التي تنتج عن اقتراف هذا الفعل الإجرامي الخطير في أبعد حدوده.

قسم الكتاب إلى ستة فصول:

الفصل الأول: الإطار المفاهيمي للدراسة: تحدث عن مفاهيم الدراسة، نظريات البحث، النظريات المفسرة للتنشئة الاجتماعية.

الفصل الثاني: الأبعاد التاريخية والقانونية لجريمة القتل: يتحدث عن لمحة تاريخية عن جريمة القتل، النصوص القانونية المتعلقة بجريمة القتل وفق المشرع، أشكال جريمة القتل، أركان جريمة القتل من منظور المشرع، الظروف المشددة والمخففة لجريمة القتل، واقع أنظمة السجون وإعادة التربية.

الفصل الثالث: جريمة القتل عند المرأة في المجتمع الجزائري: التنشئة الاجتماعية للمرأة ومكانتها عبر المجتمعات، التغير الاجتماعي وأثره على تطور المرأة في المجتمع الجزائري، أبعاد ومظاهر جرائم المرأة في المجتمعات، العوامل المؤدية إلى ارتكاب المرأة جريمة القتل، الإحصاءات عن جريمة القتل عند المرأة في المجتمع الجزائري.

الفصل الرابع:

إشكالية البحث وإطارة المنهجي: إشكالية الدراسة، الإطار المنهجي للبحث.

الفصل الخامس: عرض نتائج الدراسة الميدانية وتحليلها: عرض وتحليل الحالات الموجودة بالسجن، عرض وتحليل الحالات الموجودة خارج أسوار السجن.

اترك تعليقاً

تقييمك*

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *