منظمة المرأة العربية تحيي الإنجازات العربية نحو سد الفجوة الرقمية بين الجنسين

بمناسبة اليوم الدولي للفتيات في مجال تكنولوجيا المعلومات والاتصالات، تتوجه منظمة المرأة العربية بصادق التحية لكل الشابات العربيات اللائي أثبتن وجودهن بإسهامات بارزة في هذا المجال الحيوي، والذي تتزايد أهميته في الوقت الراهن في ظل ما تفرضه جائحة فيروس كورونا المستجد من قيود على حركة الشعوب، حيث باتت تكنولوجيا المعلومات هي أهم وسائل المعرفة والتواصل.

وتحيي المنظمة بشكل خاص الجهود المبذولة في الدول العربية نحو سد الفجوة الرقمية وإدماج النساء في مجال تكنولوحيا الاتصالات والمعلومات من خلال تشجيع الطالبات على اختيار هذه التخصصات، أو تحفيز عمل النساء في هذا المجال، فضلا عن دعم استفادة المرأة من تكنولوجيا المعلومات كوسيلة لجعل الحياة اليومية أكثر يسرا.

يذكر أن المنظمة كانت قد عقدت العام الماضي، وبهذه المناسبة، مسابقة لتكريم الفتيات العربيات ممن قدمن مشروعات وأفكار خلاقة في مجال البرمجيات الداعمة للحياة اليومية والتنمية.

وقد حصدت 4 مشروعات المراكز الأولى بينما تم التنويه عن عدد من الأعمال المتميزة الأخرى.

وتنتهز المنظمة هذه الفرصة لتكرر تحيتها وتقديرها لهؤلاء العالمات الصغيرات اللائي نفخر بهن.

وفي إطار اهتمامها المتواصل بتشجيع الفتيات العربيات في مجال تكنولوجيا المعلومات، تخصص منظمة المرأة العربية هذا العام جائزة خاصة للفتيات تحت سن 18 (بواقع مركزين)، ضمن مراكز المسابقة التي تتعاون في تنظيمها مع منظمة الأمم المتحدة للأغذية والزراعة في موضوع “أفضل تطبيق على الهاتف المحمول لتمكين المرأة الريفية في المنطقة العربية”.

وتهدف هذه المسابقة (التي سوف يتم الإعلان عنها قريبا) إلى تشجيع الحلول المبتكرة التي من شأنها تمكين المرأة الريفية في المنطقة العربية من خلال استخدام تطبيقات الهاتف المحمول لتسهيل حصولها على الخدمات وتدعيم نفاذها إلى الأسواق المحلية بإجراءات سهلة ومبسطة وبأعلى كفاءة ممكنة.

المصدر

المواد المنشورة لا تعبر بالضرورة عن رأي المركز