«الخدمة المدنية» تُشيد بتميز وزارة العدل في «تمكين المرأة»

أعلنت وزارة الخدمة المدنية، عن تأييدها للخطوات التي اتخذتها وزارة العدل في سبيل «تمكين المرأة»، والتي تأتي ترجمة لبرامج وأهداف رؤية السعودية 2030، الرامية لإعطاء المرأة السعودية المكانة التي تستحقها في ميدان العمل الحكومي، والمشاركة في نهضة الوطن.

وقالت وكيلة وزارة الخدمة المدنية لتمكين المرأة هند بنت خالد الزاهد: «أرفع القبعة احترامًا لوزارة العدل على هذا الجهد والإنجاز الوطني والتنموي الكبير الذي يصب في مصلحة بنات وأبناء الوطن وتوظيف كوادره؛ لتحقيق ما تصبو إليه القيادة الرشيدة من نهضة إدارية شاملة في مرافق الدولة من خلال تمكين المرأة السعودية في مجال العمل في القطاع العام».

وأكدت الزاهد، قيام وزارة العدل بخطوات متعددة عبر عدة معايير وأرقام جعلتها من الجهات المميزة في التمكين النسائي من خلال الأدوار التي أصبحت المرأة السعودية تضطلع بها كموظفة أو محامية أو موثقة.

وأشارت، إلى أن قرابة الـ 220 موظفة يعملن بوزارة العدل، وتتوزع أعمالهن الوظيفية على خمس تخصصات كباحثات اجتماعيات، وباحثات شرعيات، وباحثات في مجال القانون، ومساعدات في الإدارة ومطورات برامج تقنية.

وتابعت الزاهد: «يبلغ المتوسط الشهري للمستفيدات من خدمات موظفات وزارة العدل المنتشرات في المرافق القضائية أكثر من 40 ألف مستفيدة يمكنهن الحصول على الخدمات الاستشارية أو المساعدة في ملء صحائف الدعاوى وشرح آليات التقاضي وغيرها من الخدمات الداعمة للمستفيدة من خدمات العنصر النسائي في وزارة العدل، مُثمنة اتجاه العدل لتمكين المرأة في مرافق حيوية هامة في القريب، ولأول مرّة.

يُذكر أن ملف تمكين المرأة وتعزيز دورها القيادي في مجال الخدمة المدنية يحظى باهتمام القيادة الرشيدة، وأجهزة الدولة التنفيذية، إذ عملت وزارة الخدمة المدنية على جعل هذا الملف في مقدمة أهدافها الاستراتيجية، وذلك انطلاقًا من استراتيجيتها التي تتوافق مع مستهدفات رؤية المملكة 2030 وبرنامج التحول الوطني، الذي جعل من المرأة السعودية شريكًا متوازنًا مع الرجل في بناء الوطن وإطلاق ورش النهضة به.

المصدر

المواد المنشورة لا تعبر بالضرورة عن رأي المركز

قريباً

جميع الفعاليات