رئيسة “القومي للمرأة” تستعرض جهود المجلس للنهوض بأوضاع المرأة المصرية

استعرضت الدكتورة مايا مرسي رئيسة المجلس القومي للمرأة جهود المجلس للنهوض بأوضاع المرأة المصرية.

جاء ذلك خلال زيارة كل من هانا فورستر منسقة المنتدى غير الحكومي بالاتحاد الأفريقي ومديرة المركز الأفريقي لدراسات الديمقراطية وحقوق الإنسان بجامبيا، وفاطمة الزهراء من المجلس الوطني لحقوق الإنسان (المغرب)، وناجي مولاي منسق ائتلاف المنظمات غير الحكومية بشمال أفريقيا (المغرب)، المجلس القومي للمرأة اليوم الأربعاء؛ للتعرف على جهود المجلس للنهوض بأوضاع المرأة المصرية.

واستعرضت مرسي -خلال اللقاء- تشكيل المجلس ولجانه وفروعه الموجودة بجميع محافظات الجمهورية، مشيرة إلى الاستراتيجية الوطنية لتمكين المرأة المصرية 2030 التي أطلقها المجلس وأقرها الرئيس عبد الفتاح السيسي رئيس الجمهورية كوثيقة العمل الحكومية للأعوام القادمة.

وأكدت أن المجلس يضم في تشكيله لجنة لمنظمات المجتمع المدني، وأثمر عملها عن إنشاء منتدى منظمات المجتمع المدني الذي يجتمع بصفة دورية لمناقشة أهم قضايا المرأة المطروحة على الساحة والخروج بتوصيات يتم الرجوع إليها خلال خطة عمل المجلس.

كما استعرضت رئيسة المجلس أهم الإنجازات التي تحققت للمرأة خلال الفترة الأخيرة، حيث وصلت نسبة مشاركة المرأة في الحكومة إلى 25% وفي البرلمان 15%، وتبلغ نسبة المرأة في وحدات الجهاز الإداري بالدولة 44%، و25% نسبة السيدات في إدارة البنك المركزي المصري.

وأشارت إلى أن هناك زيادة بنسبة 6% للسيدات أعضاء مجالس إدارات الشركات، كما انخفض معدل بطالة النساء في مصر من 24% في عام 2017 إلى 19.6% في عام 2019.

وأكدت أن مصر تعد الدولة الوحيدة التي توقع بروتوكول تعاون بين الآلية الوطنية للنهوض بأوضاع المرأة المتمثلة في المجلس والبنك المركزي ما أسفر عن ارتفاع نسبة المستفيدات من الخدمات المصرفية (الشمول المالي) من 9% في عام 2015 إلى 27% في عام 2017، مشددة على أن هذه الشراكة ساهمت في تذليل الكثير من العقبات التي تواجه المرأة في المجال الاقتصادي والمصرفي.

ولفتت مرسي إلى أنه تم كسر الحواجز الزجاجية المتعلقة بوصول المرأة لمناصب قيادية، قائلة إن المجلس يعمل مع كافة الوزارات في مجالات العمل المشتركة.

وأشارت إلى الحملات والمبادرات التي يطلقها المجلس لتصل إلى المرأة المصرية على أرض الواقع مثل حملة طرق الأبواب التي نجحت في الوصول إلى أكثر من 6 ملايين سيدة بجميع محافظات الجمهورية، وحملة التاء المربوطة سر قوتك التي حققت معدل وصول بلغ 110 ملايين متابع على مواقع التواصل الاجتماعي.

وفيما يتعلق بجهود المجلس لمناهضة أشكال العنف ضد المرأة، أوضحت الدكتورة مايا مرسي أن المجلس انتهى من إعداد استراتيجية مناهضة العنف ضد المرأة وهي حاليًا أمام مجلس الوزراء، لافتة إلى دور مكتب شكاوى المرأة ومتابعتها بالمجلس الذي يتلقى شكاوى الفتيات والسيدات ويقدم لهن الدعم والمساندة القانونية، وبصدد إنشاء وحدات بالمستشفيات لتلقي شكاوى العنف ضد المرأة.

وشددت رئيسة المجلس على أن جميع الإنجازات السابقة ما كانت لتتحقق دون وجود إرادة سياسية مؤمنة بقدرات المرأة وداعمه لها منذ البداية.

ومن جانبها.. أعربت منسقة المنتدى غير الحكومي بالاتحاد الأفريقي ومديرة المركز الأفريقي لدراسات الديمقراطية وحقوق الإنسان بجامبيا عن بالغ فخرها وسعادتها بوجودها بمقر المجلس والتعرف على جهوده للنهوض بأوضاع المرأة المصرية، مؤكدة أنها قصة نجاح تستحق الاحتفاء والتقدير، وأن سر النجاح دائمًا ما يكون في الإرادة السياسية الداعمة للمرأة.

وشددت هانا فورستر على أن المرأة قوية ومثابرة وهذا ضروري لتحقيق أحلامها، لافتة إلى أن المرأة الأفريقية لديها الكثير من الأحلام والأهداف التي تحتاج تضافر جميع الجهود، ولن يتحقق التمكين الاقتصادي للمرأة دون إزالة المعوقات التي تواجه المرأة على أرض الواقع، وهذا من أهم أدوار منظمات المجتمع المدني ومن هنا تأتي أهمية التعاون والشراكة.

المصدر

المواد المنشورة لا تعبر بالضرورة عن رأي المركز

اللقاء الثقافي الثالث: “قراءة نقدية لكتاب عصر الفراغ” مع أ.سليمان الناصر

8م-5م
جميع الفعاليات