لأول مرة بتاريخ المملكة.. 26 مراقبة جوية سعودية بالمطارات في نهاية 2019م

كشفت الشركة السعودية للملاحة الجوية – وهي الجهة المعنية بقطاع الملاحة والمراقبة الجوية – عن البدء فعليًّا في توظيف المزيد من المراقبات الجويات السعوديات في المطارات السعودية كافة.

وفي التفاصيل، قالت هيفاء حميد الدين، مدير مشروع التحول في شركة خدمات الملاحة الجوية السعودية (SANS)، خلال حديثها لقناة العربية: إن 11 مراقبة جوية سعودية يعملن الآن في الشركة، وفي نهاية السنة سيصل عددهن إلى 26 مراقبة جوية سعودية. وهذا يحدث لأول مرة في تاريخ السعودية.

و‏كشفت الطيار عائشة الهاملي، المندوب الدائم للإمارات في منظمة الإيكاو، أن النسبة الحالية للطيارات النساء لا تتجاوز 3٪ عالميًّا، وهي النسبة نفسها التي تمثل النساء في منصب الرئيس التنفيذي لشركات الطيران حول العالم، وذلك على الرغم من وجود المرأة في مقصورة الطيار منذ 50 عامًا.

وبدورها، ذكرت مها اليمني، اختصاصية إدارة مخاطر الطيران في الهيئة العامة للطيران المدني، خلال جلسة “المرأة في الطيران المدني” ضمن أحداث مؤتمر الطيران المدني الدولي، أنهن كن مجموعة من 5 نساء فقط يعملن في الهيئة عام 2015، واليوم هناك أكثر من 100 امرأة تعملن في الهيئة لجعل قطاع الطيران المدني أكثر أمنًا وسلامة وفاعلية.

وكان وزير النقل رئيس مجلس إدارة هيئة الطيران المدني، الدكتور نبيل بن محمد العامودي، قد أكد في كلمته في افتتاح مؤتمر الطيران المدني الدولي أهمية المرأة في المجتمع، وأهمية مشاركتها في برامج التنمية إيمانًا بدورها الحيوي والفعال. مشيرًا إلى أن الهيئة قد مكنتها من العمل بقطاع الطيران المدني في مختلف المجالات المالية والإدارية والهندسية، علاوة على مجالات المراقبة الجوية وأمن وسلامة الطيران.

يُذكر أن جلسات مؤتمر الطيران المدني الدولي 2019م الذي اختُتم أمس الثلاثاء تركزت مناقشاته على موضوعات الأمن والسلامة في مجال النقل الجوي العالمي، وتمكين المرأة من العمل في المراقبة الجوية.

المصدر

المواد المنشورة لا تعبر بالضرورة عن رأي المركز

قريبًا..

8م-5م
جميع الفعاليات