القومي للمرأة بالبحر الأحمر يمنح سيدات الجنوب شهادات أمان لدعم المرأة المعيلة

أولى الرئيس السيسي، منذ توليه قيادة البلاد، اهتماما كبيرا بالمرأة، ووضعها ضمن اهتماماته، كونها نصف المجتمع، حيث تقلدت المرأة في عهده مناصب عدة.

ورسخ فرع المجلس القومي للمرأة بالبحر الأحمر ذلك الاهتمام بوضع المرأة على مستوى مدن المحافظة محل اهتمام على أرض الواقع، خاصة المرأة المعيلة ومحدودة الدخل وبينها المرأة الجنوبية بمدن جنوب البحر الأحمر.

وقالت الدكتورة رباب زمزمي، مقررة المجلس القومي للمرأة في البحر الأحمر، إنه في إطار الجهود المبذولة لدعم شهادة أمان المصريين التي أطلقها رئيس الجمهورية لدعم محدودي الدخل ممن ليس لهم مظلة تأمينية، قام فرع المجلس بالبحر الأحمر بتوزيع شهادات أمان لسيدات منطقة أبو رماد، وذلك بالنادى النسائى التابع للإدارة الاجتماعية بقرية أبو رماد بحضور دينا محمد الأمين، عضو فرع المجلس بمدينة حلايب.

وأضافت مقررة المجلس، فى تصريحات خاصة لـ”اليوم السابع”، أن شهادات أمان تهدف فى المقام الأول لدعم المرأة المعيلة بالمجتمع المصرى باعتبارها ركيزة أساسية للأسرة المصرية، متابعة: ومن ضمن فعاليات القومى للمرأة فى مدن الجنوب، وتفعيلا لمبدأ الشراكة بين المجلس القومى للمرأة وجميع الجهات التنفيذية ومؤسسات المجتمع المدنى، فقد شارك فرع المجلس القومى للمرأة بالبحر الأحمر فى فعاليات القوافل الاجتماعية بقرى مرسى علم من بينها قرية أبو الحسن الشاذلي وضواحيها وأبو غصون وحماطة ورأس بناس، وبرانيس وضواحيها.

وقالت عفاف أحمداني، عضو فرع المجلس بمرسى علم، إنها قامت بزيارة لأغلب قرى مدينة مرسى علم، للتحدث مع السيدات فى تلك المناطق البعيدة، والاطلاع على مشكلاتهن وعرضها ووضع حلول لها.

وأضافت عفاف أحمدانى” لـ”اليوم السابع” أن المجلس يساعد السيدات المعيلات والفتيات على إيجاد فرص عمل مناسبة لهن، وخاصة من السيدات التي تعمل فى الحرف اليدوية، والتى أغلبها فى مدن جنوب البحر الأحمر، كذلك تذليل العقبات من قبل الجهات التنفيذية.

وقالت نرمين أبو سريع، مدير مجمع الإعلام وعضو فرع المجلس القومى للمرأة، إن المجلس ينظم عدة ندوات ومبادرات بأغلب مدن وقرى المحافظة، لنشر الوعي بين السيدات للحد من الظواهر السلبية والتى تؤثر بشكل كبير في المجتمع، كذلك الاهتمام بحملات التوعية، مؤكدة أن تلك الحملات لاقت استحسانا واستجابة سريعة من عدد كبير من السيدات.

وأكدت نرمين أبو سريع أن المجلس القومي للمرأة فرع البحر الأحمر عقد ندوة بعنوان “دور المجلس في النهوض بتنمية المرأة”، وذلك بالوحدة المحلية بمدينة الشلاتين، بحضور العميد محمد محسن رئيس المدينة، وكريمة سعيد عضو فرع المجلس، وفاطمة عثمان عضو فرع المجلس، وعدد من سيدات مدينة الشلاتين، وتحدث خلال تلك الندوة كريمة سعيد عضو المجلس، عن دور المرأة فى التنمية وعرض الخدمات المقدمة للمرأة من قبل الجهات الحكومية من مسكن وصحة ومدارس ومرافق مياه وكهرباء كما وضحت دور واختصاصات المجلس القومى للمرأة.

FB_IMG_1550653709136

وأشارت إلى دعم المحافظ لفرع لمجلس القومى للمرأة وتوجيهه إلى المشاركة مع القطاعات الحكومية ومؤسسات المجتمع المدنى للنهوض بالمرأة في منطقة الجنوب، مؤكدة وعد المحافظ بفتح منافذ بيع المشغولات اليدوية، وفى نهاية الندوة تم توزيع هدايا رمزية شنط خاصة بالمجلس القومى للمرأة.

وأضافت نرمين أبو سريع أنه من جانب الاهتمام بذوى الاحتياجات الخاصة، بضرورة رفع كفاءة مهارات الرائدات الريفيات بالمحافظة قام فرع المجلس بعقد اجتماع تنسيقى بمجمع إعلام الغردقة بالتعاون مع إدارة تنظيم الأسرة بمديرية الصحة بالبحر الأحمر وإدارة شئون المرأة بمديرية التضامن الاجتماعى وإدارة جمعية تنمية الرائدات الريفيات.

FB_IMG_1550653717997

وتابعت: أن الاجتماع تناول الاتفاق على تنفيذ عدد من البرامج التدريبية لرفع كفاءة مهارات الرائدات الريفيات على أن يبدأ البرنامج التدريبى الأول فى الفترة من 10 إلى 14 مارس المقبل، لمدة 5 أيام ليضم عدد 30 رائدة ريفية على مستوى المحافظة من بينهن 5 رائدات جدد من مدينة الشلاتين، ويشمل البرنامج التدريبى عددا من الموضوعات يتم التعريف والتدريب عليها من أهمها، تنظيم الأسرة والفائدة والأهمية، وخدمات متابعة الحمل وجدول التطعيمات وأضرار الزواج المبكر وختان الإناث، وتم الاتفاق على عقد اجتماع دورى كل ثلاث شهور لمتابعة ما تم تنفيذه من أعمال.

ومن جانب الاهتمام بذوي القدرات الخاصة، قامت حنان فاروق عضو المجلس القومي بمدينة القصير، بزيارة إلى مدرسة الأمل للصم والبكم بمدينة القصير لبحث سبل التعاون والدعم من فرع المجلس القومي للمرأة للمدرسة.

وعرض مقترح بعقد دورة تدريبية لعمل مشروع صغير وهو تفصيل ملايات وتسويقها حيث يتوفر لديهم ماكينات الخياطة بالمدرس، وسيوفر المجلس تلك الخامات لهم.

المصدر

المواد المنشورة لا تعبر بالضرورة عن رأي المركز

قريباً

جميع الفعاليات