أمير الشرقية يدشن مبادرة لرفع تواجد المرأة بسوق العمل لـ 30 %

دشن صاحب السمو الملكي الأمير سعود بن نايف بن عبدالعزيز أمير المنطقة الشرقية مبادرة «يداً بيد» التي تستهدف تعزيز دور مشاركة المرأة في سوق العمل من خلال رفع نسبة تواجدها في سوق العمل إلى 30% ورفع نسبة مساهمة المنشآت الصغيرة والمتوسطة في إجمالي الناتج المحلي من 20% إلى 35%، مباركاً سموه هذه المبادرة ومتمنياً للجميع التوفيق.

جاء ذلك خلال استقبال سموه في مكتبه بديوان الإمارة أمس رئيس المجلس التنفيذي لشابات الأعمال بغرفة الشرقية نجلاء العبدالقادر وعددا من عضوات المجلس.

وأكد سموه أهميّة الدور الذي تؤديه المرأة السعودية في رفد الاقتصاد الوطني وتحسين بيئة قطاع الأعمال، معرباً سموه عن اعتزازه بالدور الذي تقوم به شابات الأعمال في المنطقة من دعم ومساندة لبعضهن البعض وتبنيهن المبادرات التي تخدم المجتمع بشكل عام، والمرأة بشكل خاص.

وشدد سموه على أهمية العمل على تبني المزيد من المبادرات، وكذلك تخطي العقبات والصعوبات التي تواجه شابات الأعمال وأن يكون لديهن أفق واسع ومزيد من الإصرار لتحقيق ذاتهن ورغباتهن.

من جانبها قدمت نجلاء العبدالقادر شكرها لسمو أمير المنطقة الشرقية على دعمه واهتمامه بشابات الأعمال بالمنطقة وتبنيه مبادرات المجلس، مؤكدة أن جميع عضوات المجلس حريصات على تقديم المبادرات الهادفة التي تتواكب من رؤية القيادة الحكيمة 2030 في دعم المرأة وتوسيع مشاركتها في القطاع الخاص.

المصدر

المواد المنشورة لا تعبر بالضرورة عن رأي المركز

قريباً

جميع الفعاليات