«الصحة الإنجابية» تقيم عدة فعاليات في مناطق البحرين

نظمت جمعية البحرين للصحة الإنجابية عدة لقاءات في مختلف المناطق في مملكة البحرين وذلك بهدف نشر مزيد من التوعية والتثقيف الصحي المتعلق بالصحة الإنجابية خاصة لفئات الشباب في المجتمع البحريني.

وأوضحت المديرة التنفيذية بالجمعية أن لجنة الشباب تواصلت مع مثقفي الأقران وهم شباب تدربوا على برامج الجمعية منذ فترة لينقلوها بالتدريج إلى فئات شبابية أخرى حول مواضيع تتعلق بالصحة الإنجابية قبل وبعد الزواج وسبل الوقاية من الأمراض منوهة في هذا الصدد إلى أن الهدف الأساسي لهذا اللقاء هو تدريبهم على معرفة هذه المواضيع واستيعاب المضامين المتعلقة بالصحة الإنجابية في المجتمع ومشيرة أيضا إلى أن الجمعية ستقوم بعقد إحدى جلساتها بجمعية الصداقة للمكفوفين نهاية الشهر الجاري.
كما ذكرت أن الجمعية قامت باللقاء مع عدد من المواطنات وتوعيتهن حول مواضيع الصحة الإنجابية وذلك في مركز عائشة يتيم للإرشاد الأسري وفي الصالة النسائية لمسجد عقبة بن نافع حيث حاضرت الدكتورة وفاء أجور عن موضوع سرطان الثدي للنساء ومسبباته وكيفية الوقاية منه مشددة في هذا الخصوص على أهمية الفحص الذاتي الشهري.

واختتمت المديرة التنفيذية لجمعية الصحة الإنجابية قولها إن المشاركين من فريق عمل الجمعية بالإضافة إلى الممرضات المتطوعات بالجمعية قد أجرين فحوصات مجانية للضغط والسكر للحضور نالت استحسانهن، وأثنين على الخدمات التي تقدمها الجمعية سواء في التوعية أو التثقيف الإنجابي.وفي رد حول سؤال «أخبار الخليج» لأحد أعضاء مجلس إدارة الجمعية بشأن الرسالة التي يود توصيلها من فعاليات الجمعية خصوصا في مجال الصحة الإنجابية، قال: «نود مد الاهتمام بمشاكل الرجل الإنجابية إلى مسافة موازية مع الاهتمام بمشاكل المرأة المتعلقة بالصحة الإنجابية» منوها هنا إلى أن الاهتمام الأكبر حتى هذه اللحظة منصب على قضايا صحة المرأة مشيرًا إلى أنه ليس ضد هذا التوجه ولكنه يتمنى أن تعطى قضايا الرجل اهتماما أكبر.

المصدر

المواد المنشورة لا تعبر بالضرورة عن رأي المركز

اللقاء الثقافي الثالث: “قراءة نقدية لكتاب عصر الفراغ” مع أ.سليمان الناصر

8م-5م
جميع الفعاليات