بعد 3 أشهر من إنشائها أمانة جدة تلغي أول بلدية نسائية

بعد أقل من ثلاثة أشهر على تأسيس أول بلدية نسائية في جدة، أصدر أمين جدة صالح التركي قرارا بإلغائها ونقل خدماتها إلى البلدية الفرعية.

وقال المتحدث الرسمي لأمانة جدة محمد البقمي لـ «مكة»، إنه جرى توزيع الموظفات في البلدية النسائية على البلديات الفرعية، والخدمات النسائية تقدم الآن في جميع البلديات، مبينا أنه بعد إلغاء البلدية النسائية نقلت الرئيس المكلف لها سابقا مريم أبوالعينين إلى وكالة الخدمات.

وعن التكليف الذي أصدره أخيرا أمين جدة بشأن تكليف سمر السلمي رئيسا لبلدية أبحر الشمالية، وغزل السليماني مديرا عاما للاتصالات الإدارية والأرشفة الالكترونية، أوضح البقمي أن الهدف تمكين السيدات المؤهلات في المناصب القيادية، مشيرا إلى فروع بلديات جدة ستشهد مستقبلا توسعا في الإدارات النسائية.

المصدر

المواد المنشورة لا تعبر بالضرورة عن رأي المركز

اللقاء الثقافي الثالث: “قراءة نقدية لكتاب عصر الفراغ” مع أ.سليمان الناصر

8م-5م
جميع الفعاليات