أكاديمية لإعداد قيادات نسائية سعودية في القطاع الخاص

وافق صندوق تنمية الموارد البشرية – هدف – على إنشاء أكاديمية لإعداد قيادات وكفاءات سعودية واعدة في القطاع الخاص.
وقال مدير عام صندوق تنمية الموارد البشرية محمد بن أحمد السديري، إن الهدف من هذه الأكاديمية هو تطوير القيادات الحالية، للمساهمة في التوطين النوعي للوظائف القيادية في مختلف القطاعات.
ويحفز هدف مشاركة المرأة السعودية في سوق العمل من خلال العديد من البرامج من بينها برنامج دعم مراكز ضيافة الأطفال للمرأة العاملة “قرة”، من خلال زيادة نسب العاملات السعوديات في القطاع الخاص، والمساهمة في استقرارهن وظيفياً، وخلق حلول مبسطة لهن في القطاع، وتحسين وتطوير بيئة وخدمات قطاع ضيافة الأطفال.

ويغطي البرنامج جميع مناطق المملكة، وذلك حسب المراكز المرخصة في كل منطقة، وتصل مدة الدعم إلى أربع سنوات للمستفيدة الواحدة، وذلك لحضانة طفلين كحد أقصى حتى بلوغهما ست سنوات، بدلاً من بلوغهما أربع سنوات كما كان في الشروط السابقة.
وأجرى هدف في وقت سابق تعديلاً على شروط الالتحاق وآلية الدعم، في برنامج دعم مراكز حضانة الأطفال للمرأة العاملة “قرة”، وذلك في إطار مبادرات منظومة العمل والتنمية الاجتماعية لرفع نسبة مشاركة المرأة العاملة في سوق العمل.
ووفقاً للتعديل الذي أجراه “هدف” على البرنامج، فإن الصندوق يساهم بتغطية جزء من تكلفة ضيافات الأطفال على النحو التالي: السنة الأولى: يساهم الصندوق بتغطية 800 ريال من تكلفة ضيافات الأطفال بحد أقصى للطفل الواحد، والسنة الثانية: يساهم الصندوق بتغطية 600 ريال من تكلفة ضيافات الأطفال بحد أقصى للطفل الواحد، والسنة الثالثة: يساهم الصندوق بتغطية 500 ريال من تكلفة ضيافات الأطفال بحد أقصى للطفل الواحد، والسنة الرابعة: يساهم الصندوق بتغطية 400 ريال من تكلفة ضيافات الأطفال بحد أقصى للطفل الواحد.
ويعد برنامج دعم مراكز ضيافة الأطفال للمرأة العاملة “قرة” مبادرة من صندوق تنمية الموارد البشرية، لدعم الكوادر النسائية الوطنية في سوق العمل والاستقرار فيه، عبر تسجيل أطفالهن في خدمة ضيافة الأطفال المرخصة.

المصدر

المواد المنشورة لا تعبر بالضرورة عن رأي المركز

مناقشة ثقافية حول “تحولات مفاهيمية” مع أ.أسماء ساتي

8م-5م
جميع الفعاليات