رؤية الرحالة الأوربيين لأوضاع الحرم السلطاني المغولي في الهند إبان القرن الحادي عشرالهجري “السابع عشر الميلادي”

تتناول هذه الدراسة تقارير الرحالة الأوربيين حول المرأة في الحرم السلطاني من خلال أعمالهم الأصلية مع المحاولة أن تكون دراسة علمية بحتة، مستندة إلى المصادر المعاصرة الفارسية والأردية؛ وذلك في مقابل أعمال هؤلاء الرحالة الأوربيين في الموضوع نفسه، والتي اعتمدت بالدرجة الأولى على نسج الخيال والكذب والافتراء، مما أدى إلى وجود قدر كبير من المبالغات وعدم الموضوعية في كلامهم حول الحرم السلطاني المغولي وعلاقة السلاطين المغول بالنساء والحياة الأسرية والاجتماعية في الحرم السلطاني. وتتعرض الدراسة كذلك لذكر تقارير بعض النساء الأوربيات اللواتي كن يعشن في بيوت المسلمين، وشاهدن حياة المرأة وعلاقاتها مع زوجها وأهله، وكتبن تقارير صادقة فيما شاهدن خلال وجودهن مع النساء المسلمات في بيوتهن.

قسمت الدراسة إلى مقدمة، وثلاثة أقسام ومحاور، وخاتمة:

القسم الأول: أوصاف الحرم السلطاني المذكورة في كتب الرحلات الأوربية.

الوصف العام للقصور والحرم السلطاني في ضوء المصادر الهندية والأوربية، وصف الرحالة العام لحياة الحرم السلطاني، نفقات مؤسسة الحرم السلطاني حسب تقارير الرحالة، أحوال نساء الطبقة العليا والدنيا حسب تقارير الرحالة، تقارير الرحالة الأطباء عن الحرم السلطاني، موقف الرحالة الأوربيين من الحجاب، دور الحرم السلطاني في الحياة السياسية والإدارة العسكرية حسب تقارير الرحالة.

القسم الثاني: حقيقة الحرم السلطاني في ضوء المصادر الهندية.

دور النساء المغوليات في الحياة السياسية والإدارية في ضوء المصادر الهندية، دور النساء المغوليات في تسوية الخلافات وحل النزاعات في ضوء المصادر الهندية، وضع المرأة المغولية السياسي والاجتماعي في ضوء كتاب همايون نامه، وضع المرأة الهندية الاجتماعي والأسري في ضوء كتاب ملاحظات عن أحوال المسلمين في الهند.

القسم الثالث: دور السلاطين المغول في تربية البنات وتعليمهن، كيفية تعليم البنات وتهذيبهن في الحرم السلطاني، تراجم وجيزة لبعض السيدات في الحرم السلطاني.

الخاتمة وأهم النتائج.