الثابت والمتغير من أحكام الأسرة في ضوء مقاصد الشريعة الإسلامية

إن موضوع الثابت والمتغير في أحكام الأسرة له أهمية بالغة في حياة المجتمع؛ لأنه يمس كل فرد، والحاجة ملحة للاجتهاد المعاصر في موضوعاته المتجددة، وفق مقاصد الشريعة الإسلامية، لإثبات مرونة أحكامها، وصلاحيتها لكل زمان ومكان وحال، ولإثبات مقدرتها عمليا على التصدي لمشاكل المجتمع المعاصر، إن تحديد ماهية الثابت ومحاله، وتحديد المناهج والقواعد التي تضبطه، ومثله بالنسبة للمتغير، قضايا جدا خطيرة، وبالذات في أحكام الأسرة، إذ الزلل فيها ليس بالأمر الهين؛ لأنه يؤدي إلى تغيير حدود التشريع، والخروج عن إرادة الشارع.

قسم الكتاب إلى مقدمة وبابين وخاتمة.

الباب الأول: ضبط مصطلحات الموضوع.

الفصل الأول: مكانة الأسرة ومقاصدها في الشريعة الإسلامية.

الفصل الثاني: ثبات الأحكام وتغييرها في الشريعة الإسلامية.

الفصل الثالث: تغيير الأحكام في الشريعة الإسلامية.

الباب الثاني: مسالك دعاة تغيير الأحكام الشرعية الثابتة وتطبيقاتها في أحكام الأسرة.

الفصل الأول: مسالك دعاة تغيير الأحكام الشرعية الثابتة.

الفصل الثاني: نماذج من أحكام الأسرة الثابتة المراد تغييرها.

الخاتمة.