أوراق عمل الملتقى الثاني: المرأة السعودية مالها و ماعليها ..المرأة العاملة حقوق وواجبات

انطلاقا من تفعيل دور المركز الرائد في صناعة الوعي، وبيان الوجهة الصحيحة لواقع الثقافة الحقوقية في قضايا المرأة، والذي ينطوي المسار التشريعي فيه على أصول نظامية قائمة في أساسها الأول على الشريعة الإسلامية، وكونه قد بات لزاما على مؤسسات المجتمع الخاصة أن تتعاون مع المؤسسات الحكومية في بيان الحق، وإقامة العدالة الاجتماعية والحقوقية للمرأة المسلمة، فإن مركز باحثات لدراسات المرأة أقام بحمد الله الملتقى الثاني للمرأة السعودية ما لها وما عليها، بعنوان “المرأة العاملة حقوق وواجبات”.

هذا الكتاب نتاج أوراق العمل التي قدمها ثلة من الباحثين؛ لإلقاء الضوء على بعض المفاهيم الفكرية، والقانونية، المتعلقة بالمرأة العاملة، وقراءة في اللوائح والأنظمة التشريعية في المملكة العربية السعودية، وبيانا لبعض الحقوق المتعلقة بالمرأة العاملة، والمتقاعدة، والعمل عن بعد، ودور الإعلام الاجتماعي في تسهيل عمل المرأة من المنزل.

قسم الكتاب إلى ست جلسات:

الجلسة الأولى:

الورقة الأولى: تحولات وظائف المرأة في ظل المتغيرات الحتمية.

الورقة الثانية: أنظمة تشغيل المرأة (قراءة في نظام العمل السعودي).

الورقة الثالثة: حقوق المرأة المتقاعدة في نظامي الخدمة المدنية، والمؤسسة العامة للتأمينات الاجتماعية.

الجلسة الثانية:

الورقة الأولى: خصوصية المرأة العاملة في لوائح وعقود المنشئات.

الورقة الثانية: التحرش الجنسي بالمرأة العاملة في بيئة العمل.

الورقة الثالثة: الآثار المترتبة على خروج المرأة للعمل.

الجلسة الثالثة:

الورقة الأولى: المرأة العاملة في الاتفاقيات الدولية.

الورقة الثانية: تأنيث الفقر في الاتفاقيات الدولية.

الجلسة الرابعة:

الورقة الأولى: عمل المرأة من منزلها بأجر.

الورقة الثانية: دور وسائل الإعلام الاجتماعي في تسهيل عمل المرأة من منزلها.

الجلسة الخامسة:

الورقة الأولى: اتجاهات المرأة السعودية نحو العمل عن بعد.

الورقة الثانية: مفهوم عمل المرأة (عمل المرأة من المنزل: إيجابياته وسلبياته، وسبل تعزيزه).

الجلسة السادسة:

الورقة الأولى: اعتبار المقاصد الشرعية في فقه الأسرة (مسؤولية المرأة الاسرية أنموذجا).

الورقة الثانية: المرأة بين مسؤوليات الأسرة والعمل.

خاتمة.