رئيس قومي المرأة تبحث مع وزير خارجية إيرلندا سبل التعاون في مجال تمكين المرأة المصرية

بحثت الدكتورة مايا مرسي رئيسة المجلس القومى للمرأة اليوم مع سيمون كوفيني وزير الخارجية الأيرلندي، الذى يزور مصر حاليا، سبل التعاون في مجال تمكين المرأة المصرية.

وأكدت الدكتورة مايا مرسي خلال اللقاء أن القيادة السياسية في مصر داعمة حقيقية للمرأة ومساندة لها بقوة ، ومؤمنة بأهمية الدور الذي تقوم به وقدرتها على إحداث التغيير، مشيرة إلى أن الرئيس عبد الفتاح السيسي أطلق عام 2017 ليكون عامًا للمرأة المصرية، وانه خلال هذا العام تم اطلاق الاستراتيجية الوطنية لتمكين المرأة 2030 التى تتضمن أربعة محاور هى محور التمكين الاجتماعي والاقتصادي والسياسي والذي يتقاطع مع محور الحماية والتشريعات.

وأوضحت أن الاستراتيجية يتم تنفيذها بالتعاون مع مختلف الوزارات والهيئات والمجالس ، مضيفة أن المجلس أنشأ مرصد المرأة المصرية لمتابعة تنفيذ الاستراتيجية.

وأضافت أن المجلس خلال هذا العام قام بتنفيذ العديد من حملات طرق الأبواب التى وصلت إلى الملايين من السيدات ذوي الدخول المنخفضة على الأرض في كل المحافظات، وسعى خلالها إلى التوعية والنهوض بالسيدات بهذه المناطق والمساعدة في تحسين أوضاعهن ..لافتة إلى أن عدد المستفيدات من فعاليات وأنشطة المجلس خلال 2017 وصل إلى 2 مليون و 70 الف مستفيدة.

وأكدت أن المرأة تواجه العديد من التحديات في مجال مشاركتها في سوق العمل ، وتسعى الدولة للتغلب عليها ، مشيرة إلى أن الرئيس قد خصص مع بداية عام المرأة 250 مليون جنيه لانشاء حضانات للاطفال لمساعدة المرأة في النزول إلى سوق العمل.

وأشارت إلى أن المجلس أطلق حملة ” لأني رجل ” بهدف دعم ومساندة الرجل للمرأة وانهما يتمتعون بالتساوي في الحقوق والواجبات ، معربه عن سعادتها بوجود العديد من الشخصيات العامة التى أعلنت تضامنها مع الحملة ودعم المرأة المصرية .

من جانبه أكد سيمون كوفينى وزير الخارجية الأيرلندى أن المرأة في إيرلندا تواجه العديد من التحديات مثل المرأة المصرية ، خاصة في مجال مشاركتها في الحياة السياسية ، مشيرًا إلى أن المرأة وصلت إلى أرفع المناصب في المصانع والشركات المتعلقه بالغذاء والزراعة في ايرلندا .

وأوضح أنه يسعى إلى التعاون مع مصر من خلال المجلس في مبادرة لتعليم الفتيات الصغيرات في مصر ودول افريقيا مع التركيز على توظيف العلوم والتكنولوجيا والهندسة والرياضة في التعليم وذلك لأهمية هذه المجالات ، وذلك باعتبار مصر دولة لها ثقل سياسي كبير في المنطقة ، معربا عن أمنياته فى أن يكون هناك تعاون أكبر في جميع المجالات خلال المرحلة القادمة.

المصدر:

http://cutt.us/uLfpa

المواد المنشورة لا تعبر بالضرورة عن رأي المركز