تعليم التفكير الإبداعي لطفل الروضة

    يتحدث الكتاب عن أن الإبداع أسلوب من أساليب التفكير الموجه والهادف  ، يسعى الفرد من خلاله لاكتشاف علاقات جديدة أو يصل إلى حلول جديدة لمشكلاته  ، أو يخترع أو يبتكر مناهج جديدة أو طرق جديدة أو أجهزة جديدة أو ينتج صورا فنية جميلة .
     قسمت الباحثة هذا الكتاب إلى فصول :-
الفصل الاول :-التفكير الابداعي .
يعد التفكير الإبداعي احد الأشكال الراقية للنشاط الإنساني, فقد أصبح منذ الخمسينيات مشكلة هامة من مشكلات البحث العلمي في عدد كثير من الدول
الفصل الثاني :- تعليم التفكير الإبداعي .
يتطلب تعليم التفكير الابداعي تدريب المعلمة على ترجمة التفكير الابداعي الى ممارسات صفية وذلك عن طريق المعرفة الجيدة والفهم بنمو الطفل , وخلق البيئة التعليمية المنتجة .
الفصل الثالث :- معلمة الروضة و كفايات تعليم التفكير الإبداعي .
أن حركة الكفايات لإعداد المعلم تمثل اتجاهًا عاليا يستهدف تطوير اعداد المعلم. وقد بذلت جهود عديدة وهذا يؤكد على ضرورة الإهتمام بهذه الحركة في مجال رياض الاطفال في جمهورية مصر العربية .
الفصل الرابع :- برنامج مقترح لتنمية كفايات تعليم التفكير الإبداعي لدى معلمة رياض الاطفال .البرنامج بصفة عامة عبارة عن تصور مقترح ذي مخطط يضعه الباحث او الدارسون ,او المعلم , او المتعلم حول ظاهرة تعليمية اكاديمية .
الفصل الخامس :- خاتمة واستخلاصات رئيسية .
بعد هذه الجولة في مفهوم التفكير الابداعي , وابداعات الاطفال , وكفايات تعليمه وكيفية تنميته من خلال برامج علمية .والذي قامت المؤلفة بدراستها بعمق وتطبيقها , يمكن استخلاص بعض الارشادات والتوجيهات التي تتصل بعملية تنمية قدرات التفكير الابداعي للطفل .