البيئة والجريمة ومرددوهما الأمني.

هذا الكتاب هو دراسة تطبيقية على المتغيرات البيئية المرتبطة بنوعية الجرائم, حيث يهدف إلى بيان مدى تأثير سلوك الفرد الإجرامي بنوعية الحياة التي يعيشها, حيث يتأثر الفرد بذلك المجتمع، لكن بنسب متفاوتة, كما يهدف الكاتب إلى استجلاء عدم تمكنه من مواكبة التطورات التكنلوجيا الحديثة التي شرع المجرمون في استخدامها؛ لتسهيل جرائمهم المستحدثة, كما قسم الباحث كتابه إلى سبعة فصول: 
 
الفصل الأول: مشكلة الدراسة. 
 
الفصل الثاني: الدراسات السابقة. 
 
الفصل الثالث: الجودة البيئية الشاملة. 
 
الفصل الرابع: الأمن والجريمة.
 
الفصل الخامس: النظم الحديثة للشر في تطبيقات الجودة الأمنية. 
 
الفصل السادس: الدراسة الميدانية المنهج والإجراءات. 
 
الفصل السابع: نتائج الدراسة والتوصيات.