قضية تحرير المرأة في الغرب- أصولها الفلسفية وآثارها على العالم الإسلامي

تتضمن هذه الرسالة دراسة لأهم الأصول الفلسفية التي تدرجت فيها قضية تحرير المرأة وكيفية تناول كل أصل منها لهذه القضية إلى أن راجت وتشعّبت وتمكّنت من التأثير والتغيير التدريجي منذ الدعوة للمساواة بين الجنسين، وحتى مراحل التطرف التي مارستها الحركات المتأخرة من القضية من خلال النسوية الحديثة المتضمنة لإلغاء الفروق واستحداث الجندر وتشريع المثلية، وغير ذلك من الدعوات المتطرفة.وتُعنى الدراسة من خلال المنهج الوصفي والتحليلي والنقدي بإعادة هذه القضية المتشعبة إلى جذورها الفلسفية باعتبارها مرجعية معرفية (ابستمولوجية) للمآلات التي وصلت إليها هذه الدعوة، وما يمكن أن تصل إليه في المستقبل.