الحريم العلماني ..الليبرالي (مقالات وقراءات فكرية)

 

 

 

تشير الكاتبة في كتابها إلى أن الكتابة اكتشاف للذات الأنثوية، وأن البحث الدائم عن تساؤلاتها لا يعني السقوط المطلق في فخ الذاتية، والانفصال التام عن الجانب الموضوعي؛ بل يعني الانطلاق من الذات.

 وأجابت على المسائل المطروحة بإجابات منهجية تتوخى فيها الموضوعية ما استطاعت لذلك سبيلا.

و أشارت إلى أن محتويات هذا الكتاب عبارة عن مقالات، وقراءات فكرية؛ تمثل قضايا المرأة في المشهد الفكري، وسؤالها المحوري هو: هل التفسيرات المطروحة لقضايا المرأة في المشهد الفكري هي الأقرب للحقيقة، أم أن الحقيقة تقف وراء ستور هذا المشهد بانتظار الكشف عنها؟…”

قسم الكاتبة كتابها على النحو التالي:

  • الكتابات النسوية السعودية، والمأزق المنهجي.
  • رمزية الحياء، وتجنيس الفضيلة.
  • المرأة، وفخ الأدلجة.
  • الحريم العلماني.. الليبرالي.
  • القراءة عكس السطر.. المرأة السعودية، ووعي المرحلة.
  • فقه المرأة في الخطاب النسوي السعودي.
  • النخب المتغربة، والصواب السياسي.
  • السادس من نوفمبر.. فارسات الجياد الخشبية.
  • إنه جسدي .
  • الاتجاه التوفيقي الحديث بين المدرسة الإصلاحية، والنسوية الإسلامية.
  • المنقبة.. أخرى.
  • نقد خطاب المرأة في مقاربات الإسلاميين.
  • لمن تمنح الأضواء إن غنت الأدبيات للأمومة.
  • المد الاستهلاكي الانحسار القيمي.
  • السعوديات بعدسة فرنسية.
  • قراءة في كتاب فلسفة الزي الإسلامي.
  • قراءة في كتاب النساء في التراجم الإسلامية.
  • أسلمة (السيداو) وطيور العقعق الفكرية.
  • القراءة الجندرية للقرآن، ومآلات التسول الثقافي.
  • الاحتساب في قضايا المرأة: مفاهيم وتطبيقات.
  • الخاتمة.