«المرور»: لن يُسمح بقيادة النساء قبل شوال.. وإجراءات ضد إعلانات تدريبهن

 

أكدت المديرية العامة للمرور، أنه لن يُسمح للنساء بقيادة السيارة قبل العاشر من شوال المقبل، مؤكدة أنها ستطبق النظام بحق الجهات التي قامت بنشر إعلانات على مواقع التواصل الاجتماعي تدعو النساء للتسجيل لتعلم القيادة في الأماكن العامة.

وقال المتحدث الرسمي للإدارة العامة للمرور، العقيد طارق الربيعان، إن النظام لا يسمح بتعليم القيادة في الشوارع العامة، سواء للنساء أو الرجال، داعياً إلى ضرورة التريث لحين صدور الإجراءات التي ستنظم عملية قيادة المرأة للسيارة، وفقاً لصحيفة “مكة”.

وأشار إلى أن الحوادث التي وقعت مؤخراً وراح ضحيتها عدد من النساء بسبب قيادتهن للسيارة دون تأهيل، يجب أن تكون عبرة للأخريات.

من جهته، أوضح رئيس الجمعية السعودية للسلامة المرورية الدكتور عبدالرحمن المعجل أنه لم يتم الترخيص لأي جهة حتى الآن للعمل في نشاط تدريب النساء على القيادة، محذراً من الوقوع ضحية لمستغلي القرار.

وكانت جهات أعلنت تقديمها خدمات تدريب النساء على القيادة الآمنة مقابل 40 ريالاً للساعة الواحدة و1200 ريال لـ30 ساعة تدريب، مع توفيرها سيارة للتدريب.

 

المصدر:

http://twasul.info/941017/

المواد المنشورة لا تعبر بالضرورة عن رأي المركز

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

يزعم غويلد أنه لم يكن هناك إلا قلة من العلماء الذين آمنوا بالمساواة، في حين أن كل العلماء تقريبًا اعتقدوا بأن السود والنساء والمجموعات الأخرى أدنى فكريًا وأنهم أقرب للحيوانات الدنيا. ولم يردد أي من هؤلاء العلماء هذه الأحكام المسبقة ببساطة دون دراسة وتفكير مكثفين حول نظرية التطور. لقد حاولوا الإثبات علميًا أن النساء أدنى وذلك بإنجاز مقدار كبير من البحوث التجريبية، و حتى اليوم ما زال هناك بعض علماء التطور يتقبلون هذه الاستنتاجات. - المرأة بين الداروينية والإلحاد، د.جيري بيرغمان

إضاءة باحثات

هل تؤيد عمل المرأة عن بعد؟

عرض النتائج

جاري التحميل ... جاري التحميل ...