زيارة مركز الأميرة سارة السديري لمركز باحثات

لأن النفس لا ترضى إلا بمساكن العلا، ومرافئ التميـز، والنجاحات ترافق هامات المعالي، كان لمركز باحثات لدراسات المرأة شرف كبير لزيارة مركز الأميرة سارة السديري الثقافي لأبحاث المرأة، متمثلا بـ د. عزة عبدالرحمن شاهين، و أ. نوال بنت عبدالله البكر في زيارة ودية منطلقة من منابع الخير، والتي هدفت إلى التعرف على المركز  وعلى برامجه وخدماته، وأهم منجزاته، و رؤيته، وسياسته، و إبراز نشاطاته وكان ذلك يوم الثلاثاء 21/2/1435هـ الموافق لـ24/12/2013م.

 

وكان باستقبالهما د. نورة العمر _ مديرة القسم النسائي _ وعدد من الموظفات، بدأ اللقاء بعرض فيديو تعريفي عن المركز، وقد لاقت العديد من الخدمات إعجاب الزائرتين.

طرح المجال بعدها للأسئلة والاستفسارات عن تفاصيل عمل المركز وبرامجه.

 

لا حقاً عرفت د. عزة شاهين بمركز الأميرة سارة السديري، ووضحت حرصها على التواصل مع المراكز التي تعنى بالأبحاث والتعرف على أنشطتهم، ومهامهم، وإنجازاتهم؛ وإيجاد نقطة تواصل، كي يصلوا للتميّز بالبحث العلمي.

 

بعدها بينت أ. نوال بنت عبدالله البكر أن مركز الأميرة سارة تابعة لدارة الملك عبد العزيز، التي تخدم الأكادميات، والباحثات، والمركز يملك إطروحات شفهية، وكتب نادرة، ووثائق، ومخطوطات، ويعملون حالياً على التاريخ الشفوي، و الميكرو فيلم، وقاعة تذكارية مكونة من ثلاثة طوابق.

 

ختاماً أشادت د. نورة العمر بمثل هذه الزيارات الهادفة، والتي تحمل معها الفائدة الكبيرة،

وأثنت على حرصهما، وختمت حديثها بالدعاء بتسديد الخُطى، والإخلاص والإعانة والتوفيق.

المواد المنشورة لا تعبر بالضرورة عن رأي المركز