اختتام اللقاء الثقافي الأول بمركز باحثات لدراسات المرأة

 

أقام مركز باحثات لدراسات المرأة مساء اليوم الثلاثاء 14 /1 /1437هـ اللقاء الثقافي الأول، وكان بعنوان “تفكيك مفهوم السطلة الذكورية” قدمتها المحاضرة أ. ملاك الجهني -عضو هيئة التدريس بجامعة الإمام محمد بن سعود الإسلامية-، و حضر لهذا اللقاء أكثر من 80 حاضرة.

ابتدأ اللقاء في الساعة السادسة والربع مساء بعرض مرئي من أ. ملاك لمفهومي: “السلطة” و “الذكورية”، و أهمية تلك المفاهيم لدى الخطاب النسوي.

و أوضحت بعد ذلك تاريخ السُلطة الذكورية، وأسسها المعرفية، وفك الاشتباك بين الاجتماعي والديني فيها.

بعدها عرضت مراحل تشكُل النظام البطريركي (الأبوي)، والمواقف النسوية تجاه الُسلطة الذكورية، وهي عبارة عن:
– الصراع أساسا للعلاقة بين الجنسين.
– التمركز حول الأنثى.
– رفض الحمل والولادة.
– الإلحاد النسوي.
– عبادة الآلهة الأنثى.

عقب ذلك أوضحت التفسير الإسلامي للتاريخ، ونشأة السُلطة الذكورية، والعلاقة بين الرجل والمرأة في الإسلام.

ثم ختمت اللقاء بتسأولات مهمة حول هذا المحور؛ وعن كيفية تصدي المجتمع الإسلامي للسلطة الذكورية، وفسرتها عبر ثلاثة مستويات أساسية؛ هي: المستوى الثقافي، والتربوي، والقضائي.

شاكرين لها تعاونها الجميل مع مركز باحثات لدراسات المرأة، و إثرائها الرائع للمادة المطروحة، سائلين الله لها كل التوفيق، والحفظ والسداد، ومتمنين لها دوام الصحة والعافية.

المواد المنشورة لا تعبر بالضرورة عن رأي المركز